مقالات

نقدا للحر في أربعينيتها : قراءة في معوقات 4 عقود / المعلوم أوبك

ثلاثاء, 04/03/2018 - 10:26

في بادئ  هذه المعالجة على قيادات الحراك الحقوقي  عموما  ، و قيادات الحراطين خصوصا ،  الوعي أن النقد هدف سامي إيجابي يدعو إلى تجنب الأخطاء وتصحيح المسار من أجل البناء الهادف للوصول للغايات، و لا يستهدف فقط تقييم السلبيات والإيجابيات ، بل ويقدم المقترحات والحلول البناءة للقضاء على السلبيات وتأكيد الإيجابيات .

الحزب الواحد والحاكم الاوحد/ أحمد عبدالرحيم الدوه اعلامي موريتاني

اثنين, 03/26/2018 - 12:19

ان سياسة التفرد بالسلطة والاستئثار بالمناصب والوزارات والامتيازات، مشكلة تعصف بالواقع السياسي والاجتماعي في موريتانيا ، قد يدخل البلد في دوامة من الصراع بسبب تهميش معظم الأطراف، التي من المفترض ان تكون شريكة في العملية السياسية  (الأغلبية الرئاسية) والبرلمانيين  والتي كان المفترض ان يكونوا شركاء في صنع القرار وتسيير امور البلاد , الا ان فكرة الاغليية الرئاسية ،تتحول تدريجيا الى الحزب الواحد، بعد أن أفرغت العملية السياسية ،من محتواها وأصبحت اغلب الو

ذكرى غَزِّي الأركابْ: لنحافظ على المشعل / محمد يحظيه ولد أبريد الليل

خميس, 03/22/2018 - 20:24

"غَزِّي الأركاب" هو الاسم الشعبي الذي أعطي للوفود التي شاركت في مؤتمر سكان غرب الصحراء الكبرى، الذي استدعاه الشيخ ماء العينين في "اصماره".

افتتح الشيخ ماء العينين هذا التجمع يوم 20 مارس 1906م. كان الهدف الوحيد هو تدارس أحسن طريقة لتنسيق ومتابعة وتنشيط المقاومة ضد الاستعمار الفرنسي على امتداد غرب الصحراء الكبرى بأكمله. كان نداء الشيخ ماء العينين قد جاء بمئات المشاركين.

تصريح الرئيس بخروجه من السلطة أراحني/ لمام الشيخ، كاتب صحفي

أربعاء, 03/14/2018 - 00:45

كنت من بين أوائل مواطني هذا البلد الذين ساندوا محمد ولد عبد العزيز ، خلال المنعطفات الكبرى من حياتنا السياسية سنة 2005 ، 2008 و 2009 وأخيرا 2014 و في كل مرة كانت عريضتنا التفاهمية قائمة على رؤية واضحة : برنامج محدد المعالم ، يتمحور في الأساس حول التنمية الاقتصادية للبلد، وتطوير الديمقراطية والحريات ، و العدالة الاجتماعية، و المساواة، و الإنصاف، و احترام المال العام، و المؤسسات الديمقراطية ، و الإشعاع الخارجي لموريتانيا، وحماية استقلالها.

أيها المواطن : انتسب للحزب الحاكم! / محمد الأمين ولد الفاضل

اثنين, 03/12/2018 - 22:01

تم الإعلان بعد الأيام التشاورية عن إطلاق حملة انتساب للحزب الحاكم، وقد تم اختيار أسوأ توقيت للإعلان عن إطلاق هذه الحملة، ولكي يبلغ الاستفزاز مداه فقد كًلِّف الوزراء وكبار الموظفين بالتحسيس لهذه الحملة.

لا أحد من المهتمين بالشأن العام يستطيع أن يقرأ  بشكل جازم رسائل حملة الانتساب هذه، ولا ماذا يُراد أصلا من فكرة تشكيل لجنة لتطوير أضعف حزب حاكم في تاريخ البلاد،

حركة الــحــر بـيـن جـيـلـيـن"جيل التأسيس نظرة في الأخطاء "2/1 . المعلوم أوبك

سبت, 03/10/2018 - 08:38

تمر حركة الحر بمنعطف تاريخي غير مسبوق في تاريخ الحراطين وهي في أربعينيتها الأولى أبرز تجلياته تعايش أجيال الحراطين بجميع مراحلهم  ، جيل التأسيس والجيل الثاني والجيل الثالث وما بعدهما  مما يمكنها من التمركز كثقل لا يمكن بأي حال تجاوزه ، فأربعون سنة على حركة الحر  بوجود جميع أجيالها حدث استثنائي قد لا يتأتى للكثير من الحركات الاجتماعية وبالإمكان استثماره خصوصا وأن للأربعين دلالاتها ، ففيها يتغير جيل  ، ويفنى  جيل آخر  وتنشأ أجيال أخرى ، أربعون عاما  

الإسرائيليون يُكثِّفون تَسريباتِهم عن خُططٍ وغُرف عَمليّات سَوداء لاغْتيال السيد نصر الله

ثلاثاء, 03/06/2018 - 19:03

مُنذ نَجاح المُخابرات الإسرائيليّة في اغْتِيال الشهيد السيد عباس الموسوي، أمين عام “حزب الله” بقَصف مَوكِبِه بصواريخ أطْلقتها مَروحيّات إسرائيليّة في 16 كانون الثاني (يناير) عام 1992، لم تتوقّف المُحاولات لاغْتيال خَليفته السيد حسن نصر الله الذي هَزَمَ الإسرائيليين مَرّتين: الأولى عندما أجْبرهم على الانْسحاب من جنوب لبنان من طَرفٍ واحِد عام 2000 عندما تفاقَمت خسائِرهم البشريّة بفِعل عمليّات المُقاومة، والثانية في تموز (يوليو) عام 2006 عندما اعْتقدو

غزة لا تهاب المواجهة

ثلاثاء, 03/06/2018 - 18:58
د. فايز أبو شمالة

سبعون مليار شيكل، هذه هي ميزانية الجيش الصهيوني لسنة 2017، في الوقت الذي قدر وزير الحرب الصهيوني ليبرمان أن حركة حماس أنفقت 260 مليون دولار على التسليح عام 2017، وهي أقل من مليار شيكل إسرائيلي.

كلما دعا داع إلى ترسيم العربية رفع وديعة شماعة الانسجام الوطني/ محمدن الرباني

ثلاثاء, 03/06/2018 - 18:40

يرى أستاذنا احمدو وديعة ان “خلافنا ليس حول مكانة اللغة العربية وإنما في مكانة اللغات الأخرى وفي طريقة تقديم العربية ترون-حسب ما فهمت- أن تكون العربية هنا لغة وحيدة وتعتبرون ما سواها رطانة ، في حين أرى- والله حسيبي- أن هذا البلد متعدد الأعراق والثقافات وأن الأحادية اللغوية لا تصلح معه خصوصا بعد ارث عقود من تقديم التعريب بالنار واللهيب.

إلى فسطاط الموالاة : من سيرفع منكم هذا التحدي؟

اثنين, 02/26/2018 - 18:41

لم أكن لأوجه هذا التحدي المعلن لفسطاط الموالاة لولا ثقتي الكاملة بأني لن أجد مواليا شجاعا يرفعه. إني أتحدى الموالاة عن بكرة أبيها، إني أتحداها:حزبا حزبا، مبادرة مبادرة، فردا فردا، أن تشيد بمقابلة الرئيس مع "جون آفريك"، وأن تثمن التوجهات المعلنة للأخ الرئيس، والتي تقول بعدم ترشحه في رئاسيات 2019.

(1)

الصفحات