مقالات

لست شيعيا لكن…/ الدكتور محمد ولد الخديم

خميس, 02/18/2016 - 10:13

لست شيعيا رغم العشرة الطويلة بحكم ابتعاثي إلى سورية الحبيبة في منحة دراسية ولن أكون كذلك .

لم أقابل هناك من يدعو لمذهبهم قط ولم أسمع أبدا من يتعبد "بتلعيننا" في محرابه أو علي منبره !!

لكن بالمقابل لست إلغائيا.. لا أرفضهم فهم جزء حي وهام من أمتنا الإسلامية، لا أحاكمهم على هفواتهم لأني ببساطة لست قاضيا في محاكم التاريخ العرفية، ولا أريد أن أدخل معترك هذا التاريخ الهائج بنكايات الجراح والآلام وتأجيج الحقد الطائفي .

أرحل ياشعب مان أمخفض كزوار : د / محمد المختار دية الشنقيطي

خميس, 02/18/2016 - 09:57

عزف النشيد الوطني ارحل يالشعب مان مخفض كزوار

فقال الشعب تمثلا:

أبا جعفر ما طول عيش بدائم*** ولا سالم عما قليل بسالم

على الملك الجبار يقتحم الردى***ويصرعه في المأزق المتلاحم

كأنك لم تسمع بقتل متوج*** عظيم ولم تسمع بفتك الاعاجم

لحى الله قوما رأسوك عليهم***وما زلت مرؤوسا خبيث المطاعم.

ابن برد.

"البيظان" ومشكل الصحراء / الدكتور الشيخ المختار ولد حرمه ولد بابانا

أربعاء, 02/10/2016 - 09:03
د. الشيخ حرمة بابانا

السهل الممتنع

خواطر حول معوقات قيام الدولة الموريتانية.

 (الحلقة الرابعة)

"البيظان" ومشكل الصحراء

بقلم/ الدكتور الشيخ المختار ولد حرمة ولد ببانا

نواكشوط في 10 فبراير 2016

تنبيه

من اللحظات السعيدة، هي تلك التي شرفتني  فيها مجموعة من أساتذة الجامعة بزيارة كريمة، مهنئين اعتزالي العمل السياسي.

قراءة أولية في التعديل الوزاري: لا جديد.. ولد اجاي بطل المرحلة..والقبلية هي البلسم

أربعاء, 02/10/2016 - 01:19
محمد المختار ولد محمد فال- كاتب صحفي

بعد أن واجه النظام، سيلا من الإنتقادات، المتعلقة بأداء حكوماته والتي أخفقت في التعامل مع الظروف المعيشية المقلقة، التي صاحبها تململ شرائحي وشعور بعدم الأمان بالمعنى الواسع.. قام مؤخرا بإعطاء مجموعة من الإشارات، يسعى من خلالها إلى تأكيد رغبته في تخفيف النقمة من خلال إحداث تغيير، يتسم بالجذرية والشمول.

نختلف معك يا رئيس.. عبد الناصر لم يمت سنة 1967/عبد الحليم قنديل

اثنين, 02/08/2016 - 08:47

الرئيس السيسي قال أخيرا إنه «لا يزعل» من أحد، ولا يغضب من نقد ولا اختلاف، فاللهم اجعل كلامنا خفيفا على قلب الرئيس، وعلى معدة الأجهزة التي تتطوع لتقديم الخدمة الغشوم «عمال على بطال «.  وقال الرئيس ـ في الاتصال الهاتفي ذاته مع قناة «أوربت» ـ أنه وفريق معاونيه فشلوا في التواصل مع الشباب، وهو اعتراف في محله تماما، لم ينس معه الرئيس روايته المفضلة عن انهيار الدولة، وأن هدفه هو تثبيت الدولة، وهذا كلام لا بأس به في العموم، وإن كان الرئيس قد أخطأ ـ في ما ن

منابر الأوهام وجمهورية الحوار الخطاب السياسي بين المعارضة والسلطة والرد المكتوب / د. محمد المختار دية الشنقيطي

أحد, 02/07/2016 - 22:23

يقال: أن من يخون الأمانة وينكص العهد يصبح زعيماً ؟ وأن من يسرق كتابا يتحول إلى أستاذ جامعي ؟ ومن يسرق أرضا يتحول إلى رجل أعمال؟

ومن يسرق رغيفا يتحول إلى سفاح ؟ ومن يسرق عواطف شعب يصبح سياسيا ؟

ويقال إن السياسة هي ذلك العلم الذي يدرس الدولة: مفهومها، تنظيمها، ومؤسساتها، وتشكيلها، وممارستها، وسياساتها.

هذه الدولة والتي هي جوهر دراسة علم السياسة تقوم على الفصل بين نوعين من القيم هما:

القيم المرتبطة بالناحية الدينية .

إن تعطلت النخب... فأين يكون المهرب؟/الولي ولد سيدي هيبه

سبت, 02/06/2016 - 13:04

لا يختلف اثنان على أن جل أواني المعارف في البلد مليئة بالقدرات العالية و محفوفة بالنوابغ الألمعيين النادرين. حقيقة لا يضاهيها إلا ما يحاصر هذه القدرات العالية و هؤلاء المثقفين الأفذاذ و النادرين، من شديد إفك التقدير المقيد بالاستعلائية عن الحضور المسرحي المنشود و التقاعس عن أدوار البذل و العطاء المشارك المنوطة بهم و قد هيأتهم يد الأقدار لذلك..

الوحش الذي صنعناه! (حول صلاحيات رئيس الجمهورية وتفسير الطغيان)/ سيد ولد محمد الامين

خميس, 02/04/2016 - 00:04

يمارس رئيس الجمهورية، حسب الدستور الموريتاني الصادر في 20 يوليو 1991 والمقتبس ـ زعما وزورا ـ من دستور الجمهورية الخامسة الفرنسي، ثمانية أنواع من الصلاحيات على الأقل:

صلاحيات سيادية: فهو حامي الدستور، وضامن الاستقلال والحوزة الترابية، ويستفتي الشعب عن طريق الاستفتاء العام، ويحل البرلمان

ليس بالأوهام وحدها "تبنى" الأوطان!/ محمد المختار ولد محمد فال- كاتب صحفي

اثنين, 02/01/2016 - 09:59
محمد المختار ولد محمد فال

أورد المفكر المغربي والمشتغل بالدراسات المستقبلية: المهدي المنجرة، مقولة لأحد المستشرقين، يؤكد فيها أنك إذا أردت أن تهدم حضارة أمة، فما عليك سوى التركيز على ثلاثة أمور، هي: هدم التعليم وإسقاط الرموز المرجعية وهدم الأسرة.

فلكي تهدم التعليم، عليك أن لا تترك للمعلم أية أهمية داخل المجتمع، وقلل من مكانته، حتى يحتقره طلابه.

مؤتمر مراكش حقوق الأقليات في العالم الإسلامي لمن الخطاب ؟!

سبت, 01/30/2016 - 23:58

في بداية التسعينيات من القرن الماضي نظمت رابطة العالم الإسلامي مؤتمراً لحماية الأقليات الإسلامية، فكتبت حينها في مجلة البصائر التي كنت أصدرها مقالاً أغضب السعوديين، قلت فيه إنني أشك في أن من يضطهد الأكثريات لن يقيم وزنا أو حماية للأقليات ،واليوم وبعد انعقاد مؤتمر(حقوق الأقليات في العالم الإسلامي ) أتساءل لمن يوجه الخطاب في هذا المؤتمر؟

وهل المؤتمرون يملكون ما يستطيعون أن يحموا به تلك الأقليات؟!

 ومن الذي يضطهد ويهدد تلك الأقليات؟

الصفحات