مقالات

سيادة الأمة / محمد عبد الرحمن الحسن

خميس, 04/14/2016 - 03:05

يخبرنا وزراء النظام أنه يستحق مأمورية ثالثة نظرا لما حقق من مكتسبات شملت جميع نواحي الحياة، و من الطبيعي أن مثل هذا الكلام لن ينال قبول المعارضة، حيث أعربت هذه الأخيرة عن رفضها لفكرة تغيير الدستور، خصوصا الجانب المتعلق بعدد مرات انتخاب الرئيس.

 

ما الهدف من هذا الحراك السياسي السعودي الذي يقوده الملك سلمان ونجله في مصر وتركيا والاردن والامارات؟/ عبد الباري عطوان

خميس, 04/14/2016 - 01:51

بعد عام من توليه العرش حصد العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز وسام الجمهورية التركي، وقلادة النيل المصرية، وشهادة دكتوراه فخرية من جامعة القاهرة، وعقد اربع قمم مع الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، وثلاث اخرى مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، واسس تحالفين احدهما عربي والثاني اسلامي، وتزعم اضخم مناورات عسكرية في تاريخ المنطقة (رعد الشمال)، واستعاد سيادة بلاده على جزيرتي “صنافير” و”تيران”، في مدخل خليج العقبة، وارسل طائرات “عاصفة الحزم” لخوض حرب

الولاية الثالثة وجنون الحكم

أربعاء, 04/13/2016 - 19:09

لا يحرص الزعماء على البقاء فقط على كراسيهم، بل تساعدهم شعوبهم في ذلك. انظروا الأمثلة من موريتانيا إلى العراق

يغادر الرئيس الاميركي باراك اوباما البيت الأبيض بعد انتهاء ولايته الثانية. الرجل لا يفكر بولاية ثالثة. خبراء علم الاجتماع السياسي يحذرون مما يمكن أن يرافق الولاية الثالثة من أهوال وما يمكن أن تنطوي عليه من مبالغات.

ما من شيء اسمه الولاية الثالثة في كل دساتير العالم المتقدم.

للرئيس خياران فقط/ محمد احمد الدح - كندا

أربعاء, 04/13/2016 - 18:11

ما أظن احدا اعلم من سيادة الرئيس بالوزراء وأسلاف الوزراء، فهوالذي عرف الأسلاف عن قرب، ايام كان في القصر الرمادي، يراقب كل شاردة وواردة، تخرج منه او تدخل فيه، ابتداء من رئيسه الاول معاوية ، مرورا بمدير أمن ولد الطائع والرئيس السابق اعل ولد محمد فال، ثم الرئيس المدني الوحيد السيد سيدي ولد الشيخ عبد الله الذي ادخله هو نفسه في القصر رئيساً ، باصوات المواطنين، ثم تراجع عنه وأخرجه بالقوة.

لماذا تعديل الدستور ؟ ولأجل ماذا نجدد لعزيز؟

أربعاء, 04/13/2016 - 09:58

يقود الحديث عن تعديل الدستور بالضرورة إلى موضوع ملازم وهو التجديد لولد عبد العزيز الذي تنتهي عهدته "الشرعية " مايو 2019.

لهذا السبب أقيل وزير الاقتصاد سيد أحمد ولد الرايس

أربعاء, 04/13/2016 - 09:44

شكل خروج وزير الاقتصاد سيد أحمد ولد الرايس من حكومة الوزير الأول يحى ولد حدمين مفاجئة كبيرة للرأي العام الداخلى بموريتانيا، وأثار الكثير من الأسئلة بشأن الطريقة التى تدار بها الأمور داخل البلد فى الفترة الأخيرة.

الدولة ومهددات الوطن فساد النخبة وضياع التعليم ؟! د / محمد المختار دية الشنقيطي

ثلاثاء, 04/12/2016 - 20:24

مكافحة الفساد  انجاز عظيم لو تم ومشروع وطني كبير لو أنجز وفكرة مكافحة الفساد في الأصل كذلك عمل سديد لمصلحة الوطن والمواطن ما من شك في ذلك ومن المفيد للمتابع وقبل الخوض في تفاصيل تلك الفكرة الرائعة لكشف حقيقتها أن نبدأ ما يلي : 
ما مفهوم الفساد؟ وما مظاهره ؟ وما أسباب تفشيه ؟ وما أشكاله وألوانه ؟ وما الآثار المترتبة وطنياً على  انتشار ظاهرة الفساد؟

الرصاصات الأربعة/ أحمد سالم سيد أحمد يرك

ثلاثاء, 04/12/2016 - 20:08

تتلاحق الأحداث يوما بعد يوم، خلال المأمورية الأولى لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، الذي أكد في أكثر من مرة على أن برنامجه الانتخابي حقق منه نسبة 70 في المائة فيما يشكك المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة في تلك الإنجازات، لكن الغريب في الأمر وبعد انتهاء المأمورية الأولى والدخول في منتصف المأمورية الثانية والأخيرة وخلال المرحلتين التي التزم السيد الرئيس خلالها بتطبيقه لبرنامجه الانتخابي وتأكيده على عدم المساس بالدستور –هاهو اليوم يخط

مبررات تعديل الدستور الفشل المنظور والجدل المسعور؟!! د / محمد المختار دية الشنقيطي

أحد, 04/10/2016 - 14:06

الدستور هو القانون الأعلى في المجتمع السياسي، باعتباره مجموعة القواعد القانونية التي تنظم شكل الدولة ونظام الحكم فيها وتبيان السلطات العامة واختصاصاتها والعالقة فيما بينها، إضافة إلى تحديده لحقوق لأفراد وحرياتهم والوسائل المقررة لحمايتها سواء تواجدت هذه القواعد في الدستور بمفهومه الشكلي، أو في أي مصدر من مصادر القانون الدستوري، حتى ولو كانت قواعد قانونية عرفية. والقاعدة الشرعية" ما لا يتم الواجب إلا به فهو واجب".

بوصلة القوميين العرب،.. ماذا بقى فيهم من عبد الناصر؟ / بقلم: محمد عمر غرس الله كاتب ليبي/ بريطانيا

أحد, 04/10/2016 - 11:29
محمد غرس الله

يعد التيار القومي على إمتداد الخريطة العربية تياراً متجدراً له امتداداته وانتشاره، وله قاعدة شعبية عريضة، وتاريخ مشرف وحافل بالمواقف والعمل من أجل الأُمة بل وكان قائداً لمشهدها السياسي في عصرها الذهبية، مع تصفية الإستعمار، وطرد القواعد، وتاميم النفط، وتوزيع الأراضي، وهو ضل خصماً عنيداً للإمبريالية والتدخل الدولي والإستعمار، حيث يتشكل هذا التيار من الأحزاب القومية بانواعها {البعثية والناصرية واخواتها وتفرعاتها} في المنطقة العربية، حيث ساهم هذا التيا

الصفحات