اتحاد المغرب العربي يطلق حملة دعائية للقطار المغاربي

خميس, 12/27/2018 - 11:07

يستعد اتحاد المغرب العربي، في شهر يناير من سنة 2019، لإطلاق حملة دعائية كبيرة لإعادة تأهيل وتحديث الخط السككي المغاربي، بحسب ما أفادت به الجريدة التونسية "ليكونوميست ماغريبان".

وأشار المصدر ذاته إلى أن هذا المشروع سيعود بالنفع على كل من المغرب وتونس والجزائر، في مرحلته الأولى، علما أنه بعد ذلك سيتم توسيعه ليشمل موريتانيا وليبيا.

وأكدت الجريدة أنه بعد الانتهاء من دراسة جدوى المشروع، أطلق اتحاد المغرب العربي الذي يترأسه التونسي الطيب البكوش، دعوة للترشح لتعيين متخصص لكي يشرف على هذه الحملة الدعائية.

نفس المصدر أكد أن تونس ستحتضن في 27 دجنبر مائدة مستديرة لجمع المانحين والمستثمرين المحتملين.

وكان مخطط العمل من أجل تطوير نقل السكك الحديدية، حدد قبل خمسة أعوام تقريبا، بالعاصمة الموريتانية نواكشوط خلال اجتماع للجنة المكلفة بهذا القطاع. وأوصى المجلس الوزاري المغاربي للنقل، بتسريع تطبيق الاتفاقيات في مجال النقل، خاصة القطار المغاربي.

ويتضمن المشروع تأهيل وتحديث 363 كلم من السكة الحديدية الرابطة بين المغرب والجزائر و503 كلم من السكة الرابطة بين الجزائر وتونس.

اقلام