الجزائر: أدوية مبتكرة لعلاج السرطان في السوق بداية 2019

سبت, 11/10/2018 - 12:36

كشف رئيس مصلحة الأورام الطبية بمركز "بيار  وماري كوري "بالجزائر العاصمة الأستاذ كمال بوزيد أمس الجمعة عن نزول أدوية  مبتكرة بالسوق الوطنية بداية من سنة 2019 .

وأوضح الأستاذ بوزيد على هامش الملتقى الثاني لطب الأورام الذي يدوم يومين أن  وزارة الصحة سجلت أدوية مبتكرة منذ 9 أشهر ومن المتوقع أن تدخل السوق الوطنية  بداية من سنة 2019 . وأشار في هذا المجال إلى اللقاءات الثلاثة التي جمعت الصيدلية المركزية  للمستشفيات بالمختصين لاقتناء هذه الأدوية المبتكرة الموجهة للعلاج المستهدف  والتي "اثبتت ـ حسبه- نجاعتها بالدول التي استعملتها ".

وسيستفيد من هذه الأدوية المرضى الذين يتابعون علاجهم بالمستشفيات ومراكز مكافحة السرطان وذلك نظرا "لارتفاع تكلفتها وعدم تعويضها من طرف صناديق الضمان  الإجتماعي. وستساهم هذه الأدوية الجديدة -كما أضاف ـ "في تحسين نوعية حياة المصابين  بالسرطان كما وكيفا دون مكوثهم بالمستشفى ".

وأشارت من جهتها رئيسة مصلحة صيدلية المؤسسة الإستشفائية الجامعية مصطفى باشا  الأستاذة منصورية نبشي إلى دور صيدلي المستشفيات الذي وصفته "بالحلقة الهامة جدا فيما يتعلق  بتحضير محلول العلاج الكيميائي" كاشفة عن استحداث وحدة أسندت  لها هذه المهمة بالمستشفيات التي تتكفل بالسرطان .

وأكدت في هذا السياق أنه "لم يتم إشراك الصيدلي سابقا في تحضير محلول العلاج  الكيميائي لنقص عدد هذا السلك بالمستشفيات والذي تدعم خلال السنوات الأخيرة  موضحة بأن تحضير هذا العلاج "يقتضى مراعاة وزن وسن المريض ". وكشفت بالمناسبة عن استحداث خلال السنة الجامعية 2018/ 2019 تخصصا جديدا بكليات الطب يتمثل في "صيدلية المستشفيات".

الخبر