برنامج حمية غذائية لتخفيض ضغط الدم خلال أسبوعين بلا أدوية

أربعاء, 06/13/2018 - 13:17

أفادت دراسة بريطانية حديثة بأن اتباع برنامج طبيعي قائم على حمية غذائية وممارسة التمارين الرياضية، يمكن خلال أسبوعين أن يخفض ضغط الدم بسرعة تماثل الأدوية.

الدراسة أجراها باحثون في جامعة سانت أندروز البريطانية، وعرضوا نتائجها، اليوم الثلاثاء، أمام مؤتمر الجمعية الأمريكية للتغذية، الذي عقد بين يومي 9 و12 يونيو/ حزيران الجاري في مدينة بوسطن الأمريكية.

وأوضح الباحثون أن البرنامج يطلق عليه اسم (Newstart Lifestyle)، ويتضمن اتباع نظام غذائي نباتي، وشرب كميات كبيرة من الماء، والحصول على قسط كافٍ من النوم يتراوح بين 7و8 ساعات، وممارسة التمارين الرياضية بالخارج.

ومن الأطعمة التي توصي بها الدراسة: البقوليات والحبوب الكاملة والخضروات والفواكه والمكسرات والبذور والزيتون والأفوكادو وحليب الصويا وحليب اللوز وخبز الحبوب الكاملة.

واختبر الباحثون البرنامج على 117 شخصًا يعانون من ارتفاع ضغط الدم، والتزموا به لمدة 14 يومًا.

في نهاية البرنامج، حقق نصف المشاركين معدل ضغط الدم الطبيعي 120/80 ميلليمتر زئبقي (وحدة قياس ضغط الدم)، حيث انخفض ضغط الدم لديهم 19 نقطة في المتوسط.

ووفقًا للباحثين، فإن خفض ضغط الدم بهذا المعدل يمكن أن يقلل إلى النصف من خطر الإصابة بأمراض القلب أو السكتة الدماغية.

وأثبت البرنامج فاعلية في خفض ضغط الدم لدى جميع الفئات، بما في ذلك الرجال والنساء الأصحاء، والأشخاص الذين يعانون من مرض السكري أو السمنة أو ارتفاع مستويات الكوليسترول.

ووجد الباحثون أن الانخفاض في ضغط الدم الذي حققه البرنامج يعادل ما يمكن تحقيقه باستخدام ثلاثة أدوية قياسية لضغط الدم.

كما تمكن 93% من المشاركين إما بخفض جرعة أدوي الضغط (بنسبة 24%) أو الاستغناء عن أدوية ضغط الدم كليًا (بنسبة 69%).

وقال قائد فريق البحث، الدكتور ألفريدو ميجيا: “عبر اتباع برنامج (Newstart Lifestyle)، فإن نصف الأشخاص في دراستنا حققوا ضغط دم طبيعي خلال أسبوعين، مع تجنب الآثار الجانبية والتكاليف المرتبطة بأدوية ضغط الدم”.

وأضاف أن “هذا البرنامج يعمل بسرعة، وهو رخيص ويستخدم نظامًا غذائيًا مستساغًا يسمح بكميات معتدلة من الملح والدهون الصحية من المكسرات والزيتون والأفوكادو وبعض الزيوت النباتية”.

ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية، فإن أمراض القلب والأوعية الدموية تأتي في صدارة أسباب الوفيات في جميع أنحاء العالم.

وتحدث سنويًا نحو 17.3 مليون حالة وفاة جرّاء أمراض القلب، ما يمثل 30% من مجموع الوفيات في العالم كل عام.

وبحلول عام 2030، من المتوقع وفاة 23 مليون شخص سنويا بسبب الأمراض القلبية.

م. المستقبل